ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
menuالرئيسية

الوساطة الأمريكية بالسودان.. هل تحل الأزمة؟

الخميس 13/يونيو/2019 - 10:17 ص
الوساطة الأمريكية بالسودان.. هل تحل الأزمة؟
 


يزور أكبر دبلوماسيي أميركا لشؤون أفريقيا السودان حاليا للمشاركة في مسعى دولي يهدف إلى حث المجلس العسكري والمعارضة على التوصل إلى اتفاق بشأن الانتقال الديمقراطي وذلك بعد شهرين من الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير.


والتقى تيبور ناجي مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون أفريقيا يوم الأربعاء مع تحالف المعارضة الرئيسي وأجرى محادثات مع وكيلة وزارة الخارجية السودانية بالإنابة إلهام إبراهيم.

وقبل الاجتماعات قالت وزارة الخارجية الأميركية إن ناجي سيدعو الطرفين للعمل على تهيئة الظروف لاستئناف المفاوضات. وعينت أيضا الولايات المتحدة يوم الأربعاء الدبلوماسي المخضرم دونالد بوث مبعوثا للسودان.

وبعد الاجتماع مع ناجي، قال تحالف المعارضة الرئيسي إنه سيشارك فقط في محادثات غير مباشرة ويملي شروطا أخرى.

وقال مدني عباس مدني القيادي في إعلان الحرية والتغيير "أبلغنا رئيس الوزراء الإثيوبي رفضنا التفاوض المباشر مع المجلس العسكري".

وتابع قائلا "نقطة الخلاف بيننا واضحة وشروطنا واضحة نتحدث عن قضايا الانتقال للسلطة المدنية وحقوق الشهداء".

كما أعلنت الخارجية الأمريكية، الأربعاء، تعيين مبعوث خاص لأزمة السودان، وهو الدبلوماسي السابق دونالد بوث، الذي كان تولى هذا المنصب سابقًا.

ودونالد بوث دبلوماسي أمريكي سابق ملم بالشؤون الإفريقية، حيث كان سفيرًا في دول إفريقية عدة (زامبيا وليبيريا وإثيوبيا) تحت الإدارتين الديمقراطية والجمهورية. وخلال مهمته السابقة، زار بوث الخرطوم مرارًا وعمل على تحسين العلاقات بين واشنطن ونظام الرئيس السوداني السابق عمر البشير.


وقال مورغن اورتيغوس متحدثًا باسم الخارجية الأمريكية: إن الموفد سيحاول التوصل “إلى حل سياسي وسلمي” للأزمة السودانية، لافتًا إلى أن بوث في طريقه إلى السودان مع مساعد وزير الخارجية المكلف ملف إفريقيا تيبور ناغي بهدف “لقاء مختلف الأطراف”.

ويأتي تعيين المبعوث الأمريكي بعدما قال الوسيط الإثيوبي: إن المجلس العسكري الانتقالي وقوى التغيير والحرية اتفقا على استئناف المحادثات، كما علّقت المعارضة إضرابًا استمر ثلاثة أيام.


كما يزور وكيل وزارة الخارجية الأميركية لشئون أفريقيا تيبور ناغي الخرطوم حاليا، لتشجيع قادة المجلس العسكري الانتقالي والمعارضة المدنية على التوصل إلى حل للأزمة السياسية.



وكانت السفيرة إلهام أحمد، وكيل وزارة الخارجية السودانية بالإنابة، قد استقبلت، الأربعاء، ناغي في فاتحة لقاءاته بكبار المسؤولين السودانيين، خلال الزيارة التي بدأت الأربعاء وتستمر حتى اليوم الخميس.


وأصدرت قوى الحرية والتغيير في السودان، مساء الأربعاء، بيانا عقب اجتماعها مع مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشئون الأفريقية والمبعوث الأمريكي الخاص للسودان، أكدت فيه على ضرورة انتقال الحكم إلى سلطة مدنية انتقالية فورًا.



وأعلن البيان ترحيبه بالمبادرة الإثيوبية بقيادة رئيس الوزراء آبي أحمد للوساطة وما توصلت إليه حتى الآن ودعم كافة جهودها، مؤكدا ضرورة سحب القوات العسكرية من المناطق السكنية في المدن والقرى فورا واستبدالها بقوات الشرطة لحفظ الأمن.



ودعا البيان إلى إطلاق سراح كل المعتقلين السياسيين فورا، وضرورة رفع الحظر عن خدمات الإنترنت بالبلاد وكفالة الحريات الإعلامية.

تعليقات Facebook تعليقات السودان نيوز 365
كيف ترى تطورات الأحداث في السودان؟
دوري أبطال أوروبا
كلوج الروماني
x
21:00
سلافيا براج التشيكي
لاسك لينز النمساوي
x
21:00
كلوب بروج البلجيكي
أبويل نيقوسيا القبرصي
x
21:00
أياكس أمستردام
البطولة العربية
الوصل الإماراتي
x
18:15
الهلال السوداني
اتحاد جدة السعودي
x
19:15
العهد اللبناني