ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
menuالرئيسية

نشرة الظهيرة.. تظاهرات بالخرطوم.. وهذه أول نتائج العصيان

الأحد 09/يونيو/2019 - 12:11 م
نشرة الظهيرة.. تظاهرات بالخرطوم.. وهذه أول نتائج العصيان
 

في الساعات الأولى من صباح اليوم، شهدت السودان عدد من الأحداث الهامة على مستوى الأوضاع السياسية والإجتماعية، نقدمها لكم في السطور الأتية.



مظاهرات في الخرطوم والشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع
أفاد شهود عيان بأن عدة تظاهرات تم تنظيمها في مدينة الخرطوم بحري.

وأضاف شهود العيان أن الشرطة أطلقت الغاز المسيل للدموع تجاه المتظاهرين.


الصادق المهدي: التصعيد المتبادل سيضر بالسودان
أكد زعيم حزب الأمة القومي السوداني، الصادق المهدي، الأحد، أن التصعيد المتبادل بين قوى المعارضة والمجلس العسكري الانتقالي، سيضر بالبلاد.

وقال الصادق المهدي في مقابلة مع "سكاي نيوز عربية"، إن "التصعيد المتبادل سيضر بالبلاد، ونعمل على احتواؤه"، وأضاف: "نعمل على ضبط الإضراب والعصيان بصورة تتماشى احتواء التصعيدات".

وتابع: "الإملاء علي أطراف التفاوض سيؤدي إلى تصعيد مضاد.. في رأيي الوساطة الإثيوبية ستساهم في الحل".

وأكد المهدي أن هناك فرصة الآن لإيجاد مخرج سلمي للمواجهات، مشيرا إلى أن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد علي، ومجلس السلم والأمن الأفريقي وحدوا جهودهم لتقديم حل سلمي توافقي.

وقال المهدي: "رحبنا بمبادرة الاتحاد الأفريقي، وقدمنا لهم مقترحاتنا، والمناخ العام لا بد أن يكون مواتيا".

وطالب المهدي بضرورة أن تبحث جهة دولية معترف بها ملابسات العنف الذي حدث، وبناء على ذلك تتخذ إجراءات للإنصاف، في إشارة غلى فض الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للجيش السواني في الخرطوم.

وأضاف: "أفهم أن هناك حماسة شبابية، لكن لا بد أن تقابلها حكمة، لا بد أن يكون هناك تكامل".

وكشف المهدي أنه قدم مشروعا لملء الفراغ للحكومة المدنية، معربا عن أمله في قبول مشروعه.


المجلس العسكرى: حريصون على تفاهمات مرضية
ثمن المجلس العسكرى الانتقالى فى السودان الوساطة الإثيوبية، مؤكدا انفتاح أعضاء المجلس وحرصهم على التفاوض مع القوى المدنية في السودان، بهدف الوصول إلى تفاهمات مرضية، مما يؤدي لتأسيس تحول ديمقراطي وتداول سلمي للسلطة.

وقال المجلس العسكرى، في بيان أمس، إنهم يسعون لتوافق وطني ولعبور الفترة الانتقالية إلى بر الأمان.


"عصيان مدني" يعم السودان حتى تسليم السلطة "عبر التلفزيون"
دخل "العصيان المدني" الذي دعت إليه الحركة الاحتجاجية في السودان حيذ التنفيذ، اعتبارا من الأحد، على أن يستمر حتى تسليم المجلس العسكري الانتقالي السلطة لحكومة مدنية.

وأعلن تجمع المهنيين السودانيين، الذي أطلق الحركة الاحتجاجية في السودان، "العصيان المدني"، اعتبارا من الأحد، على ألا ينتهي إلا بقيام حكومة مدنية، بإذاعة "إعلان بيان تسلم السلطة" عبر التلفزيون السوداني.

وكشفت جولة لمراسل سكاي نيوز عربية أن الغالبية العظمى من المحال التجارية والخدمية في العاصمة السودانية مغلقة، بينما أكد شهود عيان توقف خدمات مطار الخرطوم الدولي، وإلغاء جميع الرحلات المغادرة والقادمة إليه.

ودعا قادة الاحتجاج المواطنين للمشاركة في العصيان المدني، في محاولة للضغط على المجلس العسكري الحاكم، عقب الهجوم الدامي على مخيم الاعتصام.


"أطباء السودان" تعلن وفاة شخص أصيب بطلق ناري في الصدر
أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية صباح اليوم الأحد وفاة شخص متأثرا بإصابته بطلق ناري في الصدر، ليرتفع بذلك عدد القتلى إثر فض القوات السودانية اعتصام القيادة العامة إلى 115 شخصا.

وقال الحساب الرسمي للجنة الأطباء على موقع تويتر "ارتقت روح الشهيد وليد عبد الرحمن قبل قليل بمدينة بحري، متأثراً بجراحه إثر الإصابة بطلق ناري مباشر في الصدر".

وأفاد شهود عيان بأن عدة تظاهرات تم تنظيمها في مدينة الخرطوم بحري.

وأضاف شهود العيان أن الشرطة أطلقت الغاز المسيل للدموع تجاه المتظاهرين.
تعليقات Facebook تعليقات السودان نيوز 365
كيف ترى تطورات الأحداث في السودان؟
كأس الأمم الأفريقية
ساحل العاج
x
16:30
جنوب أفريقيا
تونس
x
19:00
أنغولا
مالي
x
22:00
موريتانيا