ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
menuالرئيسية

مسئولون يكشفون: هل هناك نية لـ" فض اعتصام السودان" بالقوة؟ (تقرير)

الجمعة 10/مايو/2019 - 01:13 م
مسئولون يكشفون: هل هناك نية لـ فض اعتصام السودان بالقوة؟ (تقرير)
 

يوما بعد الآخر، يطرأ على الساحة السودانية إمكانية فض اعتصام المتظاهرين باستخدام القوة من قبل السلطات الأمنية، وذلك بسبب ما يخرج من بيانات إعلامية من قبل قوى الحرية والتغيير.

كشف تجمع المهنيين السودانيين عن محاولات لفض الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للجيش، عن طريق إغراق ميدان الاعتصام بمياه الصرف الصحي، واتهم المجلس العسكري بالتقاعس عن حمايتهم.

وأعلن التجمع في تغريدات على حسابه الرسمي في "تويتر" عن اعتذار المجلس العسكري عن الرد على الوثيقة الدستورية يوم الأربعاء بحجة عدم الانتهاء من دراستها. واتهم في الوقت نفسه المجلس العسكري بالتهاون وممارسة "الجرجرة".

وأوضح التجمع أنه ينتظر رد العسكري إيجابا أو سلبا للتحرك في خطوة جديدة، وأشار إلى أنه استلم مقترحات من وسطاء يوم الأحد وتجري الآن دراستها للرد عليها، وتابع : "هناك شخصيات قومية اقترحت مجلسين عسكري ومدني برئاسة رئيس المجلس العسكري البرهان، كما اقترحت تبعية القضاء للمجلس التنفيذي أي أنه غير مستقل".

وأكد التجمع بأنه وحلفاءه يدرسون كل المقترحات لكنهم متمسكون بإعلان الحرية والتغيير، وفي الأثناء أعلن التجمع في بيان أمس، عن محاولات يومية لفض الاعتصام متهما بلدية الخرطوم بالتقصير في هذا الأمر.

ونقلت صحيفة الانتباهة عن تجمع المهنيين السودانيين أن المجلس العسكري يمارس الجرجرة في التفاوض ويراهن على شهر رمضان الكريم لإنهاء الاعتصامات، التصعيد مهم لكن استخدامه بحكمة وفي زمنه أهم".

من جهتها، نفت بلدية الخرطوم صلتها بإغلاق محطات الصرف الصحي وتسببها في إغراق ميدان الاعتصام بالمياه حول القيادة العامة في محاولة لفض الاعتصام.

وأعلنت صحيفة "الراكوبة"، أن بلدية الخرطوم نفت أي علاقة لها بمحطات وشبكات الصرف الصحي بإدارة أو تشغيل باعتبارها تتبع لوزارة مختصة وهيئة مشرفة على تشغيلها.

كما حاولت جهة أمنية فض اعتصام ولاية الجزيرة بودمدني – وسط السودان- وذلك بعد إزالة المتاريس التي نصبت أمام مقر أمانة حكومة ولاية الجزيرة بشارع النيل.
وقالت هبة حاتم إن جهات معروفة لديهم حاولت فض الاعتصام بالقوة عند الساعة السادسة من صباح الخميس بعد ان القت القبض علي اثنين من الثوار واقتادتهم للقيادة العامة لقوات الشعب المسلحة وقامت بضرب أحدهم حتى نقل إلى المستشفي وتم اسعافة بأورنيك (8) بعد ان تم فتح بلاغ ضد الجهة.

وقال الطيب ابوشبكة: "سنعمل على تأمين منطقة الاعتصام بتقسيم المجموعات ولن نبرح المكان حتى تتم الاستجابة لمطالب الشعب السوداني وذلك بكنس كل رموز العهد البائد واصلاح وترتيب وضع الدولة"، وأضاف "لن نعود الى منازلنا إلا ونحن منتصرون وكل محاولات بث الاشاعات بقصد كسر همتنا لن تزيدنا الا قوة ونحن متمسكين بمبادئ الثورة التي خلعت حزب المؤتمر الوطني الذي جثم علي صدور الشعب السوداني ثلاثين عاما".

فيما نفى نائب قائد قوات الدعم السريع في السودان، عبد الرحيم حمدان دلقو، وجود أي نية لفض اعتصام المحتجين أمام القيادة العامة بالقوة، ردا على أصوات طالبت بفضه ووصفت المعتصمين بالغوغاء.

واتهم دلقو في تصريحٍ لصحيفة الجريدة الصادرة اليوم الجمعة جهات لم يسمها بمحاولة "شيطنة" قواته وتوجيه انتقادات غير مسبوقة لها وصلت حد التحرّش، خلال قذفها بقطعة حديد وزنها نصف كيلو.

وكشف أنّ مرتبات قواته في حرب اليمن أودعت بنك السودان المركزي بالعملة الأجنبية وستوجّه لاستيراد الوقود والقمح والدواء.

وحمّل خلال لقاء جمعه بقيادات إعلامية في وزارة الدفاع المعتصمين، مسؤولية عدم إيصال المواد والمنتجات لولايات كردفان ودارفور، لتعطيل مرور القطار ومسار الحركة الداخلية.

ونفى أي نية لفض الاعتصام لكنه طالب المعتصمين بفتح مسار لعبور القطار، وقال لن نسمح بأي فوضى خوفًا من انزلاق البلاد لما سماه مصير اليمن وليبيا وسوريا.

وكشف عن إحالة المتهمين في قضية خلية الأسلحة التي ضبطت للنيابة العامة، وقال: " النيابة هي من ستحدد ما إذا كانوا أمنا شعبيا"، وأعلن عن متابعة قوات الدعم السريع لخلايا أخرى.

وأقر دلقو بأن البلاد تمرّ بمنعطف خطير، وأكد أن قوات الدعم السريع لا صلة لها بميدان الاعتصام بجانب أنهم أول من سجل موقفًا بعدم اعتراض المتظاهرين أو التعرض لهم، وأضاف: "نحن شركاء في التغيير".

وتعهّد بمحاسبة أي متفلت داخل قواته وقال: "عندنا محكمة ميدان ومحاكمنا شغالة في السخانة دي وناسنا قاعدين في السخانة والناس قاعدين في المكيفات".
تعليقات Facebook تعليقات السودان نيوز 365
كيف ترى تطورات الأحداث في السودان؟
دوري أبطال أوروبا
كلوج الروماني
x
21:00
سلافيا براج التشيكي
لاسك لينز النمساوي
x
21:00
كلوب بروج البلجيكي
أبويل نيقوسيا القبرصي
x
21:00
أياكس أمستردام
البطولة العربية
الوصل الإماراتي
x
18:15
الهلال السوداني
اتحاد جدة السعودي
x
19:15
العهد اللبناني