ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
menuالرئيسية

من هو خليفة "صلاح قوش" بالسودان؟ (تقرير)

الأحد 14/أبريل/2019 - 11:13 ص
من هو خليفة صلاح قوش بالسودان؟ (تقرير)
 

في الساعات الأخيرة، أعلن المجلس العسكري الانتقالي في السودان أن رئيس جهاز الأمن والمخابرات الوطني صلاح عبد الله محمد صالح المعروف باسم صلاح قوش استقال من منصبه.

وصرح السبت المجلس العسكري الانتقالي في السودان في بيان بأنه قبل الاستقالة التي تقدم بها رئيس جهاز الأمن والمخابرات الفريق صلاح قوش من منصبه. وذلك بعد يوم واحد من استقالة وزير الدفاع ورئيس المجلس العسكري الفريق أو عوض بن عوف.

وقال المجلس في البيان "صادق الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان عبد الرحمن رئيس المجلس العسكري الانتقالي على الاستقالة التي تقدم بها الفريق أول مهندس صلاح عبدالله محمد صالح من منصبه كرئيس لجهاز الأمن والمخابرات الوطني"، مساء الجمعة. وصالح معروف بشكل واسع باسم صلاح قوش.


وصرحت مصادر مطلعة لوكالة سكاي نيوز الإخبارية، بإن الفريق عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان عين الفريق جلال الشيخ نائب المدير السابق لجهاز الأمن مدير للجهاز بعد استقالة صلاح قوش.

وأفادة المصادر، وفقا لما نشرته سكاي نيوز بتعيين أبو بكر دمبلاب، نائبا لجهاز الأمن.


وجلال الشيخ عينه البشير نائباً لجهاز الأمن خلفاً لأسامة مُختار، وهو خريج كلية القانون والتحق بالقوات المسلحة السودانية، وينحدر من شمال ام درمان.

عمل بالملحقية العسكرية بسفارة السودان بالرياض، عمل بهيئة الإدارة بجهاز الأمن والمخابرات منذ التسعينيات، وأحيل إلى التقاعد بعد إقالة قوش من الجهاز ، وشغل بعدها الأمين العام لمجلس التعايش السلمي بولاية الخرطوم.


و تجمعه علاقة قوية برئيس جهاز الأمن السابق صلاح قوش، وشارك في فك الحصار عن قوقريال في العام 1986، كما قاد سرية في عدة أطواف مقاتلة بمنطقة بحر الغزال (في الفترة من 1984 -1987).


شارك في عمليات أسود دارفور 1992م، وعمل مديراً لأمن مطار الخرطوم، ومديراً لأمن ولاية جنوب دارفور، وولاية النيل الأبيض، وله علاقات واسعة بضباط الجهاز والقوات المسلحة، وله قدرة كبيرة على التواصل.

لديه خبرة في التعامل مع دول الجوار والمكونات القبلية من خلال إدارته لجهاز الأمن والمخابرات بجنوب دارفور، وكان عضواً مفاوضاً في مباحثات الأمن بين السودان وتشاد، والسودان وإفريقيا الوسطى، كما قاد التفاوض مع قادة ثلاث معارضات تشادية دخلت السودان.


وهناك إسم آخر طرح لخلافة "قوش" حسب ما أعلن ضمن تشكيل المجلس العسكري الإنتقالي، بحسب المصادر، يضم المجلس نائب رئيس القوات البرية ياسر العطا، وقائد القوات الجوية شمس الدين الكباشي، وقائد القوات البحرية ابراهيم جابر.

ويستمر الفريق أول ركن عمر زين العابدين في عضوية المجلس، بصفته مسؤولاً عن التواصل مع القوى السياسية، وأكمل المجلس تكوينه بتسمية الفريق أمن جلال الشيخ، ومدير الشرطة الطيب بابكر.

وقد برزت مؤخراً أسماء عدة مرشحة لعضوية هذا المجلس، منها اسم الفريق أمن ابوبكر دمبلاب، وهو أقوى المرشحين لتولي رئاسة جهاز الأمن والمخابرات، ليحل محل الفريق صلاح عبد الله قوش الذي تقدم باستقالته أمس الجمعة. يذكر أن دمبلاب كان يشغل منصب مدير الاستثمار بجهاز الأمن.
تعليقات Facebook تعليقات السودان نيوز 365
كيف ترى تطورات الأحداث في السودان؟
كأس الأمم الأفريقية
نيجيريا
x
16:30
غينيا
أوغندا
x
19:00
زيمبابوي
مصر
x
22:00
جمهورية الكونجو